معرض لتكنولوجيا وفخر اليابان من قبل 54 شركة وحكومة محلية – قمّة...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

طوكيو -الأربعاء 14 يوليو 2021 [ ايتوس واير ]

/https://www.jetro.go.jp/en/events/jbc

 

(بزنيس واير): يسرّ وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانيّة ("إم إي تي آي") ومنظمة التجارة الخارجية اليابانية ("جيترو") أن تعلنا عن "قمّة القادة نحو صافي انبعاثات معدوم (مؤتمر الأعمال الياباني للعام 2021)" المنظمة بشكلٍ مشترك بغية تسريع الابتكار في مجال الاستثمارات الخضراء ولتحقيق حياديّة الكربون بحلول العام 2050. وستنطلق الفعاليّة يوم الأربعاء في 28 يوليو وستُعقد عبر شبكة الإنترنت.

هذا وسيقوم ما مجموعه 54 شركة وحكومة محليّة، بما في ذلك شركات ناشئة وشركات "خضراء" ممولة من قبل "يونيفورسيتي أوف طوكيو إيدج كابيتال بارتنرز" المحدودة ("يو تي إي سي")، بعرض فخر أحدث التكنولوجيا اليابانية.

ويقسّم معرض التكنولوجيا اليابانيّة الفعاليّة الافتراضيّة إلى خمس فئات: قطاع الطاقة، والتصنيع والتنقلية، والرقمنة، والمدينة الذكية وأسلوب الحياة، وغيرها. ويعرّف المعرض بخصائص الشركات والمناطق الجذابة في اليابان من خلال عروض يسهل اتّباعها.

يمكنكم حاليّاً التسجيل (من دون كلفة إضافيّة) على الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.jetro.go.jp/en/events/jbc

تفاصيل حول "قمّة القادة نحو صافي انبعاثات معدوم (مؤتمر الأعمال الياباني للعام 2021)"

المنظمون: وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانيّة ("إم إي تي آي") ومنظمة التجارة الخارجية اليابانية ("جيترو")

تاريخ الفعاليّة: انطلاقاً من يوم الأربعاء في 28 يوليو 2021، عبر شبكة الإنترنت

جدول أعمال الفعاليّة:

- البرنامج الرئيسي: يومَي الأربعاء في 28 يوليو والخميس في 29 يوليو (توقيت اليابان)

حلقة نقاش بين قادة العالم

- جلسات تفاعليّة بين الشركات والحضور من خلال حجرات الفعاليّات الافتراضيّة للشركات اليابانيّة والحكومات المحليّة

رسوم المشاركة: مجانيّة

*تُعتبر تفاصيل الفعاليّة صالحة اعتباراً من 13 يوليو 2021، وهي تخضع للتغيير نتيجة ظروف غير متوقعة محيطة بالتحضير.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.businesswire.com/news/home/20210713005521/en

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

أخبار ذات صلة

0 تعليق