رئاسة شؤون الحرمين: تخصيص صحن المطاف للمعتمرين..وأداء الصلوات بالدور الأول

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الرياض – مباشر: قال المتحدث الرسمي للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، هاني حسني حيدر، إن صحن المطاف سيكون مخصصاً للمعتمرين فقط، فيما سيخصص لجميع الصلوات من السنن الرواتب وسنة الطواف وغيرها من النوافل مصليات بالدور الأول؛ توسعة على الطائفين وحرصاً على انسيابية الحركة.

وأضاف حيدر، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزارة الصحة اليوم الأحد، أن العمرة والصلاة في المسجد الحرام والصلاة في الروضة الشريفة في المسجد النبوي وزيارة قبر النبي ﷺ تتطلب إصدار تصريح من تطبيق "توكلنا" للمحصنين فقط بجرعتي اللقاح، أما الصلاة في المسجد النبوي فهي متاحة للمحصنين بجرعتي اللقاح مع إبراز تطبيق توكلنا عند الدخول.

ونوه حيدر، فيما يتعلق بالعمرة، بأنه تم رفع عدد الأبواب المخصصة لدخول المعتمرين لتصل إلى 44 باباً، يشرف على عملية التفويج وتنظيم الحشود 780 موظفا وموظفة من منسوبي الرئاسة لضمان سهولة الحركة وانسيابيتها ومنع حدوث أي حالات للتكدس أو الزحام.

وفيما يتعلق بالصلاة في المسجد الحرام والمسجد النبوي، أوضح بأنه سيتم الاستفادة من كامل الطاقة الاستيعابية للمصليات بالتوسعة السعودية الثالثة بطوابقها المتعددة وساحاتها الخارجية وأروقتها الداخلية، وكافة مرافقها، وكذلك التوسعة السعودية الثانية بدوريها الأرضي والأول، وكذلك الطاقة الاستيعابية الكاملة للمسجد النبوي الشريف والساحات الخارجية للحرمين الشريفين.

وأشار، إلى إعادة أكثر من 4 آلاف حافظة لماء زمزم المبارك في الحرمين الشريفين، تقدم من خلالها يومياً ما يصل إلى 100 ألف لتر من ماء زمزم مبرداً، ويتم كذلك توزيع ما يصل إلى نصف مليون عبوة من عبوات ماء زمزم المبارك على المصلين والمعتمرين بالحرمين الشريفين.

وأردف المتحدث الرسمي، بأنه تم إزالة علامات التباعد الجسدي تطبيقا لقرار تخفيف الاحترازات، حيث أن جميع المصلين في الحرمين الشريفين من الذين تلقوا جرعتي اللقاح، مع الالتزام بارتداء الكمامات طوال الوقت، كذلك تم إعادة الفرش والسجاد إلى كامل المصليات بالمسجد الحرام مع الحرص على تعقيمها.

وتابع: "جندت الرئاسة حوالي 10 آلاف عامل وعاملة وموظف وموظفة للقيام بخدمة ضيوف الرحمن على مدار الساعة، نقوم بتعقيم وتطهير الحرمين الشريفين عشر مرات يوميا باستخدام أحدث آليات التعقيم والتطهير، وعادت بفضل الله الدروس العلمية والحلقات القرآنية في جنبات الحرمين الشريفين حضورياً، مع استمرار بثها عبر منصة منارة الحرمين على الهواء مباشرة باللغات العشر، واستمرار المقرأة الإلكترونية في تقديم خدماتها للمسلمين في أنحاء العالم".

ولفت المتحدث الرسمي، إلى أن الرئاسة العامة وبتوجيهات الشيخ عبدالرحمن السديس أعلنت جاهزيتها لاستقبال المعتمرين والمصلين بكامل الطاقة الاستيعابية، من خلال خطط تم إعدادها بالتعاون والتشارك مع كافة الجهات العاملة بالحرمين الشريفين، وتهيئة الأجواء التعبدية اللازمة وتكثيف الخدمات.

وأكد حيدر، أن الرئاسة سخرت العديد من آليات الذكاء الاصطناعي للقيام بخدمات التعقيم والتطهير وتوزيع ماء زمزم، وتقديم الخدمات التوجيهية والإرشادية للمعتمرين والمصلين الذين يبحثون عن إجابات شرعية لأسئلتهم أو فتاواهم، من خلال التواصل مع منسوبي التوجيه والإرشاد بالحرمين الشريفين.

وذكر المتحدث الرسمي، أن الرئاسة كذلك أطلقت العديد من التطبيقات الإلكترونية التي تسعى من خلالها لتسهيل المناسك لقاصدي الحرمين الشريفين، منها تطبيق "تنقل" الذي يتيح خدمة حجز العربات الكهربائية واليدوية بشكل مبكر للراغبين باستخدامها حال أداء المناسك.

ترشيحات:

اليوم..تخفيف القيود الصحية بالسعودية واستقبال المعتمرين بكامل الطاقة الاستيعابية

متحدث الصحة السعودية: بدء إعطاء الجرعة المعززة للفئات الأكثر عرضة للخطر

هيئة الطيران المدني السعودية توجه بتشغيل المطارات بكامل طاقتها محلياً ودولياً

أخبار ذات صلة

0 تعليق